مدير العام : محمد عادل البوعناني | الهاتف : 0662454811 - 0661987453 - 0679834413 | الإميل : sawtfes.com@gmail.com / Contact@sawtfes.com

أخر الأخبار

افتتاحية

  • ولـنا كـلـمـة

    ترددنا كثيرا ولسنوات طويلة، في إصدار جريدة ورقية، هذا التردد ناجم عن ازدحام الأكشاك بالإصدارات المخت...

إشهار

إشهار

إشهار

القائمة البريدية

إشترك في قائمتنا البريدية ليصلك جديد الموقع .

صيدليات الحراسة

صيدلية المجد

العنوان صيدلية المجد
المدينة فاس
المنطقة سايس
الهاتف 0535676447
الايام العمل 2016-05-06 -- 2016-05-30
اوقات العمل 00:00 -- 23:01
البريد الاكتروني

صيدلية اهل فاس

العنوان صيدلية اهل فاس
المدينة فاس
المنطقة زواغة
الهاتف 0535966400
الايام العمل 2016-04-06 -- 2016-05-06
اوقات العمل 00:00 -- 23:01
البريد الاكتروني

حمل تطبيق صوت فاس

مواعيد القطار

oncf

حالة الطقس

oncf

مواقيت الصلاة

oncf
الرئيسية » حهوية » اتحاد جمعيات فاس المدينة يختتم مشروع دار الصنعة والابواب المفتوحة ، تحت شعار: إدماج المرأة في التنمية المحلية”‎.

اتحاد جمعيات فاس المدينة يختتم مشروع دار الصنعة والابواب المفتوحة ، تحت شعار: إدماج المرأة في التنمية المحلية”‎.

  فاس // صوت فاس البديل / ادريس العادل

تصوير و توضيب / محمد عادل البوعناني / احمد الانصاري.

 

 

  اسدل الستار يوم الثلاثاء الاخير ، على مشروع دار الصنعة ، الذي يهدف إلى تثمين الصناعة التقليدية بفاس المدينة ، والمساهمة في التنمية السوسيو اقتصادية للساكنة ، عبر خلق فرص الشغل لفائدة النساء في وضعية هشاشة ، وهو المشروع الذي انطلق سنة 2015 بدعم من مؤسسة دروسوس السويسرية ، وتم تنفيذه من طرف اتحاد جمعيات فاس المدينة ، الذي يعتبر رائدا من رواد المجتمع المدني بمدينة فاس .

         وقد حضر حفل الاختتام ، ممثلو المنظمة السويسرية بالمغرب ، وعضوات التعاونيات الست ، التي كانت ثمرة للمشروع ، حيث اشادوا بالايجابيات ، والاهداف التي حققها المشروع الذي يروم الى تمكين النساء من دخل قار يمكنهن من العيش الكريم ، منوهين بالدور الذي قام به اتحاد جمعيات فاس المدينة ، وهو دور مفصلي في نجاح المشروع ، شاكرين الدكتور عبد الحق برني ، رئيس الاتحاد وكل اعضاء المكتب ،  والاطر التي اشتغلت الى جانبه ، من اجل تحقيق هذه النتائج الإيجابية ، والمتمثلة في  المنتوجات التقليدية للتعاونيات المحدثة في هذا الاطار، في مجالات الطرز،  والخياطة ، والتجميل ، والطبخ ، والنجادة، والزربية.

وخلال حفل الاختتام الذي حضره ممثلو عدد من الشركاء، من مختلف القطاعات: المديرية الجهوية للصناعة التقليدية لجهة فاس، وغرفة الصناعة التقليدية ، ومكتب تنمية التعاون ، والوكالة الوطنية لانعاش الشغل والكفاءات ، ووكالة التنمية وانقاد فاس ، وعدد من ممثلي وسائل الاعلام المسموعة ، والمكتوبة ، والمرئية ، تحدث الدكتور عبد الحق برني ، عن المشروع بكل تفاصيله، والصعوبات التي كانت تعترض تنفيذه بين الفينة والاخرى ، مؤكدا على أن كل تلك الصعوبات ، تم تجاوزها بفضل العمل الجاد الذي قامت به المتعاونات في مختلف مراحل المشروع ، كما نوه بالدور الذي لعبه المسؤولون عن القطاعات  المذكورة بهدف الوصول الى النتائج المبتغاة. 

          ولم يفت رئيس الاتحاد ، التنوية بالمسؤولين عن منظمة دروسوس ، نظرا للتتبع الدقيق لكل مراحل المشروع ، والاهتمام البالغ الذي اولوه لتحقيق اهدافه  التي وضعت مسبقا لتحقيقها ، مؤكدا في الاخير على العمل المتقن للمتعاونات ، واصرارهن على السير بهذا المشروع الى الأمام ، وهو ما سهل مأمورية الاتحاد ، واعطى النتائج الجيدة التي تحققت.

              مشروع دار الصنعة ، مشروع رائد، داخل فضاء المدينة القديمة ، مكن على مدى ثلاث سنوات ، من  خلق فرص الشغل لعدد من النساء والفتيات،في حرف الصناعة التقليدية ، وتكوين اكثر من سبعين مستفيدة ، وتمكينهن من العيش الكريم ، من خلال تأمين دخل قار لمواجهة اعباء الحياة ، وادماج المرأة في التنمية المحلية.

 

 

 

 

 

 

        

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *