مدير العام : محمد عادل البوعناني | الهاتف : 0662454811 - 0661987453 - 0679834413 | الإميل : sawtfes.com@gmail.com / Contact@sawtfes.com

افتتاحية

  • ولـنا كـلـمـة

    ترددنا كثيرا ولسنوات طويلة، في إصدار جريدة ورقية، هذا التردد ناجم عن ازدحام الأكشاك بالإصدارات المخت...

إشهار

إشهار

إشهار

القائمة البريدية

إشترك في قائمتنا البريدية ليصلك جديد الموقع .

صيدليات الحراسة

صيدلية المجد

العنوان صيدلية المجد
المدينة فاس
المنطقة سايس
الهاتف 0535676447
الايام العمل 2016-05-06 -- 2016-05-30
اوقات العمل 00:00 -- 23:01
البريد الاكتروني

صيدلية اهل فاس

العنوان صيدلية اهل فاس
المدينة فاس
المنطقة زواغة
الهاتف 0535966400
الايام العمل 2016-04-06 -- 2016-05-06
اوقات العمل 00:00 -- 23:01
البريد الاكتروني

حمل تطبيق صوت فاس

مواعيد القطار

oncf

حالة الطقس

oncf

مواقيت الصلاة

oncf
الرئيسية » صوت فاس Tv » من تنظيم مركز حقوق الناس /المغرب وشركاؤه: ندوة وطنية تحت شعار: اي دور الاعلام في تعزيز الديمقراطية وحقوق الانسان؟‎

من تنظيم مركز حقوق الناس /المغرب وشركاؤه: ندوة وطنية تحت شعار: اي دور الاعلام في تعزيز الديمقراطية وحقوق الانسان؟‎

فاس // صوت فاس البديل / ادريس العادل

تصوير و توضيب // محمد عادل البوعناني

 

 

 

    اجمع المشاركون في الندوة الوطنية العشرون حول دور الاعلام في مجال تعزيز الديمقراطية والتربية على حقوق الانسان،على أهمية الاعلام النزيه في التربية على الديمقراطية وحقوق الانسان ،على اعتبار الوظائف المتعددة التي يقوم بها داخل المجتمع،من اخبار، وتثقيف، وتحليل، ونشر للمعلومات تنويرا للراي العام .

واعتبروا،خلال الندوة الوطنية التي نظمها مؤخرا مركز حقوق الناس/المغرب ،بشراكة مع المرصد الجهوي للاعلام والتواصل ،والنقابة الوطنية للصحافة المغربية لجهة فاس ،بان وسائل الاعلام المختلفة،مكتوبة او سمعية ،اوسمعية بصرية،او الكترونية،تعد مصدرا مهما من مصادر التوعية،وبناء الفكرالديمقراطي المجتمعي السليم،بالاضافة الى تأثيرها على عملية تكوين راي عام جماهيري يخدم القضايا الكبرى للوطن،ناهيك عن التاثير الذي تحدثه لدى المتلقين من مختلف الأعمار والطبقات الاجتماعية.

ونبهوا الى الانزلاقات التي باتت متفشية في وسائل التواصل الاجتماعي،والتي غزت بشكل رهيب عقول الناس ،بحيث اصبحوا لا يفرقون بين الاخبار الصحيحة والمزيفة، والتي تتدفق بشكل كبير في هذه الوسائط.

كما اشاروا الى المسؤولية التي اصبحت تثقل كاهل الصحافيين المهنيين ،وتجعلهم اكثر من اي وقت مضى ،حذرين من تمرير الاكاذيب واختلاق الاخبار المزيفة، على اعتبار أن المهنيين محصنون بالتكوين ومواثيق أخلاقيات المهنة ،التي تجعلهم في مناى من تلك الانزلاقات.

وطالب المشاركون ،تفعيل القوانين المعتمدة في مدونة الصحافة ،وبعض المواد المتضمنة في عدد من القوانين كقانون محاربة العنف ضد النساء،وتنزيل مضامين الفصل 27 من الدستور فيما يتعلق بحماية الحياة الخاصة للافراد،على اعتبار أن المشرع أعطاها مكانة هامة من اجل تحصينها . صونا لكرامة الأفراد وحفاظا على قيم ومبادىء الأخلاق السامية.

كما التمسوا من النيابة العامة ،الضرب بقوة على المتلاعبين بمصالح الأفراد من خلال ما تروجه تلك الوسائط من اكاذيب وافتراءات تمس باعراض الناس وكرامتهم،منوهين بالقوانين التي دخلت حيز التنفيذ،وابتي تعتبر المرجع الأساس لمهنة الصحافة ،وميلاد المجلس الوطني للصحافة ،والذي انطلق في عمله من اجل تحصين المهنة ،وجعلها في خدمة الوطن والمواطنين بهدف بناء مجتمع ديمقراطي حداثي قوامه الحر ية المسؤولة،والدفاع عن حقوق الأفراد ،وتربيتهم على القيام بواجباتهم كل من موقعه ،لتحقيق العدالة الاجتماعية والتنمية المنشودة.

المداخلات ركزت على دور الاعلام في التوعية ،ونشر المعرفة ،بالقيم الديمقراطية وحقوق الانسان، انطلاقا من الشرط المعرفي لهذه القيم ،والتشبع بالمواثيق الدولية والوطنية التي تتصل بالديقراطية وحقوق الانسان ،والاطلاع على برامج المنظمات العاملة في تلك المجالات ،اذ بدون التربية على القيم والتوعية بها ،من خلال بثها عبر وسائل الاعلام،لا يمكن ان تستقيم الأمور ،مما يؤدي إلى انتشار مظاهر اجتماعية كالعنف والكراهية والفساد ،وغيرها من المظاهر المشينة .

واعتبر المتدخلون،بان حقوق الانسان بدون اعلام نزيه وموضوعي لا يمكنها ان تستقيم ،كما ان الاعلام بدون ديمقراطية وحقوق الانسان لايمكن ان يبني المجتمع الراقي الذي تسود فيه العدالة الاجتماعية والحرية المسؤولة،والمساواة وكل القيم النبيلة.

وللاشارة ،ومع بداية الندوة ،اكد الاستاذ جمال الشاهدي رئيس مركز حقوق الناس /المغرب،على أهمية هذه الندوة الوطنية التي تعد المحطة العشرون ،وكلها تهدف إلى تعميق الوعي بالديقراطية والتربية على حقوق الانسان بشراكة مع المرصد الجهوي للاعلام والتواصل ، والمقالة الوطنية للصحافة المغربية لجهة فاس ،بدعم من منظمة فريديريك نومان من  اجل الحرية.

كما نبه الى ضرورة الوعي بالقوانين ،والمواثيق الدولية في مجالي الديمقراطية وحقوق الانسان،حتى يتمكن الصحافيون من امتلاك الادوات الكافية لترسيخ قيم الديمقراطية والعدالة وتكريس حقوق الانسان بمهنية عالية ، كما جاءت في القوانين الدولية والوطنية.

بالإضافة الشرط الأخلاقي على اعتبار أن الصحافة هي سلطة يجب أعمالها فيما يخص المصلحة العليا للفرد والمجتمع،وهو ما يعود على الوطن بالخير العميم ،ويجعل الأفراد يتشبثون  بالقيم المثالية من اجل بناء متراص للعلاقات بين أفراد المجتمع.

رئيس المرصد بالنيابة،الزميل محمد بوهلال ،والذي يشغل في نفس الوقت ،الكاتب العام للفرع الجهوي للنقابة الوطنية للصحافة المغربية لجهة فاس،نوه بدوره بهذا المسار الطويل  خدمة لمجالات الاعلام والديمقراطية وحقوق الانسان،واعطى لمحة مركزة عن المرصد ،ودواعي التاسيس،والاهداف التي  سطرها،والبرامج التي نفذها منذ التأسيس ،خلال السنة ونصف ،مؤكدا على أن المرصد هو ثمرة  تعاون مستمر بين مركز حقوق الناس ،المغرب،والنقابة الوطنية للصحافة المغربية لجهة فاس،وهو منفتح على كل الفعاليات الإعلامية والثقافية والحقوقية .

الندوة عرفت نقاشات مستفيضة من طرف المشاركين من صحافيين،وممثلين عن المجتمع المدني ،وحقوقيين ،وطلبة معد الصحافة ومهن التلفزيون بفاس ،واعضاء مركز حقوق الناس ،والمرصد والنقابة ،والذين اجمعوا على ضرورة مواصلة مثل هذه اللقاءات الهادفة إلى نشر الوعي والثقافتين الإعلامية والحقوقية.

كما يجب التنويه بالاختين امينة مجدوب ، وفاطمة الزهراء العلوي ،نظرا لادارتهما المحكمة لاشغال هذه الدورة.

 

 

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *