مدير العام : محمد عادل البوعناني | الهاتف : 0662454811 - 0661987453 - 0679834413 | الإميل : sawtfes.com@gmail.com / Contact@sawtfes.com

أخر الأخبار

افتتاحية

  • ولـنا كـلـمـة

    ترددنا كثيرا ولسنوات طويلة، في إصدار جريدة ورقية، هذا التردد ناجم عن ازدحام الأكشاك بالإصدارات المخت...

إشهار

إشهار

إشهار

القائمة البريدية

إشترك في قائمتنا البريدية ليصلك جديد الموقع .

صيدليات الحراسة

صيدلية المجد

العنوان صيدلية المجد
المدينة فاس
المنطقة سايس
الهاتف 0535676447
الايام العمل 2016-05-06 -- 2016-05-30
اوقات العمل 00:00 -- 23:01
البريد الاكتروني

صيدلية اهل فاس

العنوان صيدلية اهل فاس
المدينة فاس
المنطقة زواغة
الهاتف 0535966400
الايام العمل 2016-04-06 -- 2016-05-06
اوقات العمل 00:00 -- 23:01
البريد الاكتروني

مواقيت الصلاة

حالة الطقس

booked.net
الرئيسية » رأي » مهنة الإرشاد السياحي بين الإصلاح والاستثناء

مهنة الإرشاد السياحي بين الإصلاح والاستثناء

فاس // صوت فاس البديل / محمد عادل البوعناني / خالد فنونو

    

 

Tombs_Merinids

 

 

لا أحد يمكنه أن يقنعنا بأن من أجل تـطوير قطـاع ما، يجب أن نحدث استثناءات، بل المفروض أن تكون لنا  الجرأة و الشجاعة للتصدي لما من شأنه الاضرار به، و الأكثر من دلك أن هدا النوع من القرارات يوضح جليا فشل سياسة عمومية في ايجـاد حلول موضوعية لظواهر ما فتئت تنخر مجموعة من القطاعات الحيوية بالبلاد، كقـطاع السياحة الذي يساهم بشكل فعال  ورافعة أساسية للاقتصاد الوطني. كمرشدات ومرشدين نعي كل الوعي أن هناك مغاربة إخوة لنا ينتحلون صفة مرشد سياحي لظروف اجتماعية واقتصادية يعرفها الجميع، لكن عندما يرجع الأمر لمعالجة الظاهرة وتطبيق النصوص القانونية، يجب على الكل أن يتحمل مسؤولياته، فلا يمكننا بأي حال من الأحوال الحديث عن تطوير وتحديث هذا القطاع وايجاد آليات جديدة من اجل تحسين جودة الخدمات، وفي الوقت نفسه نسن قوانين استثنائية لدوي خبرة ميدانية فقط، نجهل محلها من الإعراب، وإن وجدت فعن أية خبرة نتحدث. هذا يوضح الارتجالية، وعدم وجود تصور عميق وحقيقي إلى أي نحن ذاهبون بهذا القطاع، كما يظهر جليا أن الوزارة لاتستفيد من أخطائها السابقة في تناول هذا النوع من الملفات، فقد عمدت إلى ادخال مجموعة من الحالات المشابهة وبنفس اللغة المتداولة الآن كالوضع الاجتماعي والاقتصادي والأمني إلى آخره من المبررات، لكن العقلانية والحقيقة تثبت كل مرة وبالملموس عدم نجاعة هاته الحلول الترقيعية ، بل على العكس من ذلك، شكلت عقبة في طريق اصلاح هاته المنظومة ومثال سيء يشوه سمعة المرشدات والمرشدين الذين هم سفراء فوق العادة يعطون صورة مشرفة عن بلادهم  من مختلف الزوايا والمواقع .  اليوم نحمل المسؤولية للجميع وعلى رأسهم الوزارة الوصية من خطورة هذا النوع من القوانين التي لا تخدم مهنة الارشاد، وأن نستحضر مصلحة الوطن وما يحتاجه من تنمية حقيقية في جل القطاعات الحيوية بعيدا عن أي انزلاق أو استغلالات سياسوية ضيقة تسيء إلى الجميع والتي سوف يكون لها انعكاسات وخيمة في المستقبل.                                         

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *