مدير العام : محمد عادل البوعناني | الهاتف : 0662454811 - 0661987453 - 0679834413 | الإميل : sawtfes.com@gmail.com / Contact@sawtfes.com

افتتاحية

  • ولـنا كـلـمـة

    ترددنا كثيرا ولسنوات طويلة، في إصدار جريدة ورقية، هذا التردد ناجم عن ازدحام الأكشاك بالإصدارات المخت...

إشهار

إشهار

إشهار

القائمة البريدية

إشترك في قائمتنا البريدية ليصلك جديد الموقع .

صيدليات الحراسة

صيدلية المجد

العنوان صيدلية المجد
المدينة فاس
المنطقة سايس
الهاتف 0535676447
الايام العمل 2016-05-06 -- 2016-05-30
اوقات العمل 00:00 -- 23:01
البريد الاكتروني

صيدلية اهل فاس

العنوان صيدلية اهل فاس
المدينة فاس
المنطقة زواغة
الهاتف 0535966400
الايام العمل 2016-04-06 -- 2016-05-06
اوقات العمل 00:00 -- 23:01
البريد الاكتروني

حمل تطبيق صوت فاس

مواعيد القطار

oncf

حالة الطقس

oncf

مواقيت الصلاة

oncf
الرئيسية » غير مصنف » نظمتها الرابطة المغربية للصحافيين الرياضيين لجهة فاس وعصبة فاس بولمان لالعاب القوى: الندوة الجهوية الثانية حول العاب القوى في الجهة الواقع والاكراهات.

نظمتها الرابطة المغربية للصحافيين الرياضيين لجهة فاس وعصبة فاس بولمان لالعاب القوى: الندوة الجهوية الثانية حول العاب القوى في الجهة الواقع والاكراهات.

فاس // صوت فاس البديل / ادريس العادل .

عدسة // محمد عادل البوعناني.

 

 

 

          اجمع المشاركون في الندوة الجهوية الثانية حول موضوع العاب القوى في جهة فاس بولمان ،الواقع والاكراهات ، على ضرورة دعم الأندية والجمعيات الممارسة لالعاب القوى ،لتشجيع المواهب الواعدة ،والتي تحتاج الى الاخذ بيدها ،وتحفيزها على الإستمرارية في  المسار الذي تختاره في ام  الالعاب.

           كما أكدوا ،خلال هذه الندوة التي نظمتها مؤخرا ،  الرابطة المغربية للصحافيين الرياضيين لجهة فاس ،  وعصبة  فاس بولمان لالعاب القوى ، على أهمية ملاءمة قوانين الأندية والجمعيات مع القانون09.30 المتعلق بالتربية البدنية والرياضة ، حتى تتمكن الجهة الوصية من رسم معالم الأندية المؤهلة للممارسة الرياضية ، ودعمها بالدعم المالي اللازم ،حتى تتخطى الاكراهات التي تعترضها في هذا الباب.

وفي هذا الصدد، تطرق  الاستاذ حسن صابر ، الإطار بالمديرية الجهوية للشباب والرياضة ،لجهة فاس مكناس ، الى القانون المذكور بكل تفاصيله ، وبنوده ، وموضحا لكل الحاضرين من رؤساء أندية ، واداريين ، وممارسين أهمية هذا القانون والاجراءات والشروط للحصول على الاعتماد ، وما يمنحه من  امتيازات للممارسة الرياضية.

          وعرج على المواد ال118، من خلال ابوابه الثمانية ،شارحا  كل الاجراءات التي يتوجب على الجمعيات القيام بها في إطار الملائمة واشار الى ان الوزارة اطلقت سلسلة  من اللقاءات التواصلية في هذا الباب حتى تتمكن  الجمعيات من تسوية وضعيتها القانونية ، لتخفيف الممارسة الرياضية.

           ومن جانبه،تطرق الكاتب العام لعصبة فاس بولمان لالعاب القوى ، الاستاذ الياس الغازي ، الى مسارات ، ومحطات الممارسة الرياضية لالعاب القوى بالجهة، والرصيد الغني الذي حققه الممارسون والمسيرون في التاهيل ، وتاطير اللاعبين من مختلف الاصناف ، والانتقال من نمط التسيير التقليدي والعفوي ، الى اشكال التدبير المؤسساتي المحكم وفق آليات التدبير التشاركي ، مشيرا إلى أن بعض النوادي كان لها السبق والريادة  في تاطير ممارسة العاب القوى بفاس والجهة ،كالمغرب الفاسي والاتحاد الفاسي ، وكانت من نتائجه الاسماء البارزة في العاب القوى، كسعيد عويطة ، ورشيد لبصير ،وعبد القادر قادة ،واسماء الغزاوي وغيرهم كثير 

            كما استعرض مجموعة من الاكراهات،التي تقف عائقا أمام تطور العاب القوى بالجهة ،  القانونية منها ، واشكال التمويل والدعم ، وأهمية القطاع الخاص في هذا الباب ،وتحفيزه على احتضان الأندية الممارسة لام الالعاب.

في الشق الاعلامي،اكد ممثل الرابطة المغربية للصحافيين الرياضيين لجهة فاس ، على أهمية ودور الإعلام في تطوير  الرياضة بشكل عام والعاب القوى بشكل خاص ، مشيرا الى التقصير الملموس  في حق العاب القوى ، إذ ياخذ اشكال المناسبات فقط، وتغيب المواكبة المستمرة للأندية ، من خلال رصد معاناتها المادية والمعنوية.

           كما يغيب الاعلام عن تتبع الممارسين الواعدين  ،ولا يهتم بهم الا بعد تالقهم القاري او الدولي وهو ما يجب إعادة النظر فيه ، خصوصا وأن المغرب دخل تجربة رائدة ، وهي الجهوية الموسعة ، ولفت  نظر المسؤولين ، سلطات محلية ومنتخبين , الى ضرورة العناية بالممارسين الواعدين ، وتحسين البنيات التحتية لانها أساسية للممارسة الرياضية ، كما ذكر بالاصلاحات التي ستنطلق بملعب الحسن الثاني ،وضرورة اعادة الحلبة الى المستوى اللائق ، لانها الفضاء الامثل بعد ان فقدت فاس فضاءات لممارسة العاب القوى،خصوصا ملعب الخيل الذي كان فضاءا مثاليا لإقامة التظاهرات الرياضية الوطنية والمحلية والجهوية في العاب القوى.

            وخلص الى أنه يجب إعادة النظر في طريقة معالجة  ، ومواكبة العاب القوى ،من خلال التتبع و الوقوف على كل ما يرتبط بها ،لتشحيع المواهب على العطاء والبذل وكان رئيس العصبة ،السيد مصطفى الغريق، قد تطرق في كلمته الافتتاحية للندوة ،الى أهمية التعاون بين الرابطة والعصبة، خدمة للرياضة بهذه الجهة بشكل عام ، والعاب القوى بشكل خاص ،منوها بالعمل الذي يقوم به الاعلاميون بفاس من ادوار هامة ، في تغطية المنافسات ،ملتمسا  المزيد لتشجيع المواهب ، والشباب المتعاطي للرياضة بشكل عام ، والعاب القوى بشكل خاص، كما ذكربمعاناة  الأندية وضرورة  دعمها من طرف الجامعة والسلطات المحلية  لتجاوز الصعوبات التي تقف حجر عثرة أمام تطورها وعطاءاتها ،كما استعرض الصعوبات التي  كانت تعترض العصبة قبل سنوات ، غير انها تجاوزتها بفضل العمل الجاد لكل اعضاء المكتب ،والذين  يبذلون مجهودات كبيرة لتحسين ممارسة ام الالعاب بهذه الجهة ،وتحولت العصبة الى مؤسسة قائمة الذات ،من خلال إدارتها للتواصل مع الأندية ،والانتقال الى نظام التكوين  للممارسين والتقنيين والحكام ، مما جعل العصبة اقرب الى الاندية، اكثر من السابق،مضيفا ان هاجس المكتب الحالي هو إيجاد الحلول للمشاكل المطروحة

الندوة كانت مناسبة لتكريم بعض الاسماء التي اعطت لرياضة العاب القوى في الجهة الشيء الكثير  ،تاطيرا وممارسة وتدبيرا ،وفي مقدمة هؤلاء ،المرحمم محمد الهزاز المؤسس للعصبة، والذي سار بها الى الأمام لسنوات طويلة، حيث قدم  المنظمون درعا تذكاريا لزوجته واخته، تفضلت بتسليمه كل من الآنسة صوفيا اللبار،عضو غرفة التجارة والصناعة والخدمات لجهة فاس مكناس، والبطلة اسماء الغزاوي ،كماتم تكريم عبد القادر قادة من ايموزار كندر،وهو البطل والمؤطر للعديد من الابطال المغاربة ،والمهدي المقري احد المسيرين لالعاب القوى بالاتحاد الرياضي الفاسي ، والدكتور عبد الاله الفاسي الفهري ، عضو المكتب الجامعي ورئيس نادي الوفاق الرياضي الفاسي لالعاب القوى، وسناء المنصوري، البطلة الواعدة بنادي الوفاق الرياضي الفاسي ، والزميل ادريس مكروم الصحافي المتميز باذاعة فاس الجهوية.

            كما توجه المنظمون في اخر الندوة، بالشكر لرئيس وأعضاء غرفة التجارة والصناعة والخدمات لجهة فاس مكناس ،على استضافة الندوة بالقاعة الكبرى لهذه المؤسسة ، ورئيس وأعضاء مجلس مقاطعة زواغة بنسودة على دعم لهذا النشاط الذي يدخل في إطار برامج الرابطة خلال الموسم الحالي.

 

 

 

 

 

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *